وجدنا لك هُنا 0 مقال وتدوينة!

سَجِلني.

هُوَ دربُ الحُب، دربُ العاشِقين. عَلىٰ الأغلَب تكون أربعينَ أبا الأكبر في الأشهرِ البارِدة القارِصة، لكنني أرىٰ في كُل عام تزدادُ أعداد الزائرين الهائِلة بشكلٍ كبير، وتزدادُ معهم اللهفة في…

أكمل القراءة

حَسراتٌ ولهفةَ.

شاقَني الشوقُ، اللَهفة، الحَسرة، “اللِقاء”. الشوقُ لِبقعةٍ طاهرِة،لِكربلاء، لتُربِها، لِفُقرِها وتواضِعُها، لسخائها، لِنورِها، لِشوارِعها، أزِقتِها، بالأحرىٰ “ساكِنيها”. أنا المُذنِبة، التي طالَما وددتُ المُكوثَ في بقعةِ طاهِرة كهذه، أتوَحدُ بالتَمَني، تشتدُ…

أكمل القراءة